.

الجمعة, 12 يناير 2018 04:07 مساءً 0 77 0
الفواز: الهيئة دعمت الأندية بأكثر من ٢٠٠ مليون ريال .. والسلمي: الحرية الإعلامية موجودة ولن نسمح بالإساءة
الفواز: الهيئة دعمت الأندية بأكثر من ٢٠٠ مليون ريال .. والسلمي: الحرية الإعلامية موجودة ولن نسمح بالإساءة

 

صحيفة الكشافة - السعودية : المتابعات

أكد قصي الفواز مستشار رئيس هيئة الرياضة، أن الأندية السعودية تعاني بشكل كبير من ديون سببها السوء الإداري والتنظيمي والإسراف في التعاقدات وعدم وجود خطط، وقال في حديث لبرنامج "أكشن يا دوري": "نادي النصر عليه ديون بـ٢٤٠ مليون ريال، والاتحاد ديونه ٣١٦ مليون ريال، وناديا الهلال والأهلي تتجاوز ديونهما المائة مليون ريال، وهذه سببها العقود والزيادات المالية الغير مبررة".

وأضاف: منذ قدوم تركي آل الشيخ لهيئة الرياضة صرف مبالغ مالية لمحاولة إنقاذ الأندية من الديون.

وكشف الفواز المبالغ التي قدمتها الهيئة لعدد من الأندية خلال الفترة الماضية وقال: "قدمت الهيئة ٤٤ مليون ريال لنادي النصر، و٥٥ مليون ريال لنادي الهلال، و٩٥ مليون ريال لنادي الأهلي، والاتحاد بمبلغ ٣٥ مليون ريال، والشباب تم دعمه بـ٣٥ مليون ريال، وناديا الرائد والاتفاق ٥ ملايين ريال لكل ناد".

وأضاف : كما قدم آل الشيخ عددًا من التعاقدات من لاعبين لعدد من الأندية.

وأشار الفواز إلى أن هذه المبالغ خطة من هيئة الرياضة لإدارة أزمة الديون وإنقاذ الأندية من سوء الإدارة.

وزاد قائلاً: "هناك مبادرات أطلقها تركي آل الشيخ مثل "ادعم ناديك"؛ حيث استطاعت الوصول لأرقام مميزة في الاشتراكات وسوف تستخدم أموالها لمصلحة النادي فقط".

وأضاف: نحن لن ندعم فقط ولكن بدأنا في إجراءات حقيقية لوقف الهدر المالي أهمها أن كل رئيس نادٍ يتحمل الديون في فترة رئاسته.

وعن بناء ملعب لنادي الأهلي المصري قال: "هو مشروع استثماري من خلال مستثمرين "سعوديين، مصريين، أماراتيين"، المملكة لم تدفع ريالاً واحداً".

وعرج الفواز بالحديث عن ملعب الأمير عبدالله الفيصل؛ حيث قال: "هذا المشروع موضوع غريب؛ حيث صرفت مبالغ هائلة لتوسعته ولكن المشروع لا يزال متعثرًا حتى الآن ولا نعرف الأسباب، وتم تشكيل لجان لإعادة صياغة مشروع تحسين الملعب وسيكون جاهزاً خلال ١٨ شهراً".

من جانبه أوضح رجاء الله السلمي وكيل الرئيس العام لهيئة الرياضة للإعلام أن الدعم اشتمل على حل قضايا منها توفير راعٍ للأهلي بقيمة ٤٠ مليون ريال، وحل قضية محمد العويس مع نادي الشباب التي كلفت ٢٠ مليون ريال.

وأضاف: هذه الأموال التي قدمت للأندية كانت لإنقاذها من عقوبات أو رواتب لاعبين متاخرة وشملت كل الأندية وليست موجهة للأندية الكبيرة فقط؛ حيث إن تقارير الجمعية العمومية للأندية كشفت فوضى مالية؛ لذا حاولنا حل الإشكالات قبل توسعها.

وتحدث السلمي عن سقف الحرية الإعلامية وقال: "السقف مفتوح لكن لن نسمح بالإساءة لأي منتسب للحركة الرياضية ولم نرفع أي قضية على أي إعلامي".

وكشف عن تركيب ٦ أجهزة تهوية للتجربة في ملعب مدينة الملك عبدالله، وخلال ٥ أشهر سيتم الانتهاء من المشروع.

وتطرق السلمي للحملات الإلكترونية التي طالت رئيس الهيئة، وقال: "هذه الحملات أغلبها من حسابات تدار من خارج البلد، وهي مدعومة من دويلة تقف ضد كل شيء سعودي وتحاول تشويه الحراك الرياضي".​

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

صحيفة الكشافة
القائد العام
إدارة التحرير

شارك وارسل تعليق

الفوتوغرافي

فديوهات

المقالات الكشفية